منتــــــــديـــــات كليـــــــــة الآداب الثـــــانيـــة في إدلـــــــــــب
كتب الكترونية- محاضرات وملخصات- نتائج امتحانية- اخبار- افلام ومسلسلات اجنبية- اغاني اجنبية- رياضة- فن وادب- والمزيد...

اهلا و سهلا بك اخي/ اختي الزائر, انت غير مسجل في المنتدى اذا اردت التسجيل/ الدخول اضغط هنا....


كتب الكترونية- محاضرات وملخصات- نتائج امتحانية- اخبار- افلام ومسلسلات اجنبية- اغاني اجنبية- رياضة- فن وادب- والمزيد...
 
الرئيسيةالصفحة الرئيسيةالتسجيلدخول
ننصح باستخدام مستعرض Firefox للانترنت للحصول على التوافق الافضل مع المنتدى وبالنسبة للعضويات سيتم تنشيطها من المدير ان لم يستطع اصحابها تنشيطها من الايميل الشخصي
نود لفت انتباه اعضائنا الكرام انه تم تشغيل المشاركات والموضيع و تسجيل العضويات بالمنتدى

شاطر | 
 

 مشتاق يا سيدتي مشتاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: مشتاق يا سيدتي مشتاق   18/11/10, 07:33 am

مشتاق يا ســيدتي مشتـــــــــاق....


جئتِ دون مقدمات، وأحببتني من دون مقدمات، أما أنا فقد احتجت لقليل من المقدِّمات كي أحبكِ، يعني بصراحة مو حلوة أدلق حالي دلق، مو حلوة أعترف أني حبيتك بنفس اللحظة اللي حبيتيني فيها، صمدتُ لأيام وأنا أراقبك وأنت تحبينني من طرف واحد فكيَّفتُ، صمدتُ وأنا أراكِ تحاولين البوح ولكنك تخجلين، تمتَّعتُ بخدودكِ وهي تحمرُّ خجلاً وأنا أتغزَّل بكِ بشكل غير مباشر، تمتَّعتُ بارتجاف كفكِ وأنت تصافحينني، وبنظراتكِ التي تسرقينها نحوي فألقطكِ وأضحك لكِ ببراءة الأطفال مع أنَّ أهلي غنّوا لي ( كبر جحشنا سنة) 41 مرة في حياتي، تمتَّعتُ باسمكِ وهو يتوهَّج على موبايلي كل كم ساعة، وتمتَّعتُ بالمواضيع التي تخترعينها كي تبعدي عنك شبهة الحب، وتمتَّعتُ بصوتكِ وبيديكِ وبعينيكِ وبفمكِ وبشعركِ وبكل ما يحبني منكِ، تمتَّعتُ بأن أكون محبوباً ومحبَّاً بآن معاً وحبيبتي لا تدري، وتمتَّعتُ بكونها جميلة دون أن تدري، فتمتَّعتُ بتواضعها ولطفها ورقتها مع الآخرين، وتمتَّعتُ بغيرتهم مني، وبنظرات الحسد البنَّاء التي ينظرون بها إلي، تمتَّعتُ بملاءمة الأجواء والملاعب لبروز نرجسيتي، وتمتَّعتُ بكوني ملك الجمال وآسر قلوب العذارى والإنسان النبيل وحبيب الفتيات ومحطم الأقفاص الصدرية ذات الحساسية الشعرية، وقاهر الرجال وملوك الوسامة والجمال على حلبات الحب الواقعية، حيث لا مسلسلات ولا أفلام، المي بتكذِّب الغطاس، وتمتَّعتُ بأنني دون لقمان، خليفة كازانوفا ودون جوان، وعابر خيالات النساء من هون لألفين عامْ، حدث هذا معي لخمسة أيامْ، قبل أن تقتحم أشواقي قلاعي الصامدة،ويهرب لساني من رقابة حرس المشاعر الشرشوحة القادمة من القلوب الأكثر شرشحة وقال: بحبك بحبك بحبك بحبك بحبِّكْ يا بنت الحلال، وطار عقلِكْ، وتمتَّعتُ بطيران عقلِكِ وأنا أعترف وأصغرُ أمامكِ وأسلِّم قيادة الروح لأناملكِ الموسيقية، وأغيب في طرق الحب المظلمة والرهيبة والقاسية والسعيدة والحزينة، لكنها مظلمة ومحفوفة بالأخطار، خاصة في بلادنا التي حتى طرق الحب فيها محفرة ومبعجرة وزفتها مو تمام ومليئة بالمطبات، يا لطيف شو بنشبه بعضنا بكل شي.


وفجأة يا سادة يا كرام ما ردَّت المخلوقة عالتليفون، وبعد اتصالين تانيين ردَّت وقالت إنها بالشغل وبتحكي معي بعدين، وهالبعدين راحت سبعة أيام، سبعة أيام وأخوكم يحاول أن يراها وهي تتهرَّب، العمى.. ولك عالحسبة دون لقمان شيخ الشباب وحبيب الفتيات، لكن لا تناقش، أنت كنت ضحية سوء تفاهم، والبنت كانت تحبك، وبس عرفتك بطَّلت تحبك، انكشفت على حقيقتك، وراح الغموض تبعك، وصرت متلك متل أي رجال مرق بحياتها من دون ما يترك أي أثر، وأصبحت الأيام قاسية فقد وقعنا في جورة غميقة وصرنا نستنجد باللي بيسوى من الأصدقاء لأنو بالحب إياك أن تستنجد باللي ما بيسوى إياكْ، وصرت ممسحة بالغرام عند أهل الغرام،وصرت متل عود الخيزران نحفاً وتمايلاً على أنغام موسيقى اسمكِ إذا انذكر بين الأنام ، وصارت صورتك تحتلُّ شاشة كمبيوتري مع أني حاطط عليها منظر مو طبيعي من قد ما هو طبيعي، وصار صوتك يجيني من كل الشفايف، وصار شكلك يركب على كل النسوان، ويا لطيف ألطافَكْ .. الله لا يدوقكم إياها .. ارحموا عزيز قوم ذل،صرنا علكة في فم العربان، وصارت سيرة بهدلتنا على كل لسان، ثم عادت في اليوم الثامن بنظرتها الرقيقة وابتسامتها الحنونة وقلبها العاشق وقالت ( بحبك يا حمار).. بس الظروف كانت صعبة.. يعني الشغل والأهل والضيوف.. كان أسبوع رهيب..



بعدين شو مفكرني من أوروبا ولا من أمريكا ولا من أستراليا لحتى أقدر شوفك إيمتى ما بدي؟! شو وكالة من غير بواب؟! شو وين مفكرنا عايشين يا حبّاب؟!!


وهكذا عدنا .. فابقوا معنا.. عفواً .. روحوا كل واحد يشوف شغله يا شباب..فأنا إليها مشتاق...مشتاق يا سيادة الحب مشتاق...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مشتاق يا سيدتي مشتاق   18/11/10, 07:35 am

طبعا نسيت اضيف:



منقول من كتابات سيد الكلمة العفوية لقمان ديركي
و دمتــــــــــــــــــــم...بعيدين عن وجع الراس..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مشتاق يا سيدتي مشتاق   18/11/10, 03:40 pm

اي حلوين ميرسي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مشتاق يا سيدتي مشتاق   18/11/10, 09:43 pm

مرورك كمان......يا هلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميرة السلام
عضو مميز
عضو مميز


المساهمات : 921
نقاط التميز : 89
طالب بقسم : انكليزي
السنة الدراسية : الثانية
العمر : 25
الدولة : سورية
البرج : الجوزاء
البرج الصيني : الماعز
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: مشتاق يا سيدتي مشتاق   22/11/10, 02:05 am

رائعة مشكور سلمت يداك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: مشتاق يا سيدتي مشتاق   22/11/10, 03:34 pm

يجبر خاطركم عهالمرور...عم فكر كتر نكت لأنو شعبنا بيحب الكركرة أكتر من الروائع و الحكي العفوي....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشتاق يا سيدتي مشتاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــــــديـــــات كليـــــــــة الآداب الثـــــانيـــة في إدلـــــــــــب  :: نشاطات طلابية :: منتدى احلى شباب-
انتقل الى: